06 مايو 2011
ضعوا حداً لعقوبة الإعدام في بيلاروس

بيلاروس هي الدولة الأخيرة في أوروبا ومن بلدان الاتحاد السوفييتي السابق التي لا تزال تنفذ عقوبة الإعدام. ومع تزايد رفض الدول لهذه العقوبة اللاإنسانية، يمكنك المساعدة على جعل أوروبا منطقة خالية من عقوبة الإعدام.

إن عقوبة الإعدام تمثل الحرمان النهائي من حقوق الإنسان. وفي بيلاروس تمتزج هذه العقوبة مع نظام عدالة جنائية مشوب بالمثالب، ويشكل انتهاكاً للمعايير الدولية في استخدام عقوبة الإعدام.

فالسجناء يتعرضون للتعذيب بهدف انتزاع "اعترافات" منهم حسبما ورد، ويحرمون من وسائل تقديم استئناف فعال. ولا يتم إبلاغهم بأنه سيتم إعدامهم إلا قبل لحظات من تنفيذ الحكم.

إن منظمة العفو الدولية ومركز فياسنا لحقوق الإنسان ولجنة هلسنكي البيلاروسية تعارض عقوبة الإعدام في جميع الحالات بدون استثناء.

إننا ندعوكم إلى حظر فوري على تنفيذ عمليات الإعدام، وتخفيف أحكام جميع الأشخاص المحكوم عليهم بالإعدام، كخطوة أولى باتجاه إلغاء عقوبة الإعدام.

الصورة: محاكاة لأسلوب الإعدام المستخدم في بيلاروس، وهي الدولة الأخيرة في أوروبا وبلدان الاتحاد السوفييتي السابق التي لا تزال تنفذ عمليات إعدام.

18784
عدد التحركات التي تم القيام بها

بادر بالتحرك

Petition
655,662
إجمالي عدد التحركات
التي بادر بها أشخاص مثلك