"المحكمة الخاصة بسيراليون"

11 نوفمبر 2007

أنشأت الأمم المتحدة وحكومة سيراليون "المحكمة الخاصة بسيراليون"، لكي تتولى إجراءات التحقيق والمحاكمة فيما يتعلق بمن يتحملون القدر الأكبر من المسؤولية عن الجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب، والجرائم الأخرى بموجب القانون المحلي، التي ارتُكبت في سيراليون منذ 30 نوفمبر/تشرين الثاني 1996.

ويقع مقر المحكمة في مدينة فريتاون بسيراليون. وقد نُقلت قضية واحدة، وهي محاكمة تشارلز تايلور، إلى لاهاي.

ومنذ إنشاء "المحكمة الخاصة بسيراليون"، بدأت اتخاذ إجراءات قضائية ضد 13 شخصاً.

وقد أعربت منظمة العفو الدولية عن قلقها من أن الولاية القضائية للمحكمة لم تمتد لتشمل الجرائم التي ارتُكبت منذ عام 1991 (عندما بدأ النزاع) حتى عام 1996.

وإذا كان عمل "المحكمة الخاصة بسيراليون" قد اقتصر على نظر عدد محدود من القضايا، فإن منظمة العفو الدولية تشعر بالقلق من أن السلطات المحلية لم تبذل أي جهد لمباشرة إجراءات التحقيق والمحاكمة بخصوص آلاف الجرائم الأخرى التي ارتُكبت في سياق النزاع.

وتسعى منظمة العفو الدولية لأن تتكفل "المحكمة الخاصة بسيراليون" والسلطات المحلية في سيراليون ومحاكم دول أخرى تمارس الولاية القضائية العالمية بضمان أن تتم إجراءات التحقيق والمحاكمة بخصوص جميع الجرائم التي ارتُكبت في البلاد وفقاً لأعلى مستويات العدالة. كما تطالب المنظمة بكشف الحقيقة عن الجرائم وبتقديم تعويضات كاملة وفعالة للضحايا.