تقرير منظمة العفو الدولية لعام  2013
حالة حقوق الإنسان في العالم

1 أغسطس 2010

بدء سريان معاهدة حظر القنابل العنقودية في جميع أنحاء العالم

بدء سريان معاهدة حظر القنابل العنقودية في جميع أنحاء العالم

قالت منظمة العفو الدولية إن معاهدة الحظر العالمي للقنابل العنقودية، التي دخلت حيز التنفيذ في الأول من أغسطس/آب، تأتي في طليعة معاهدات حظر الأسلحة والمعاهدات الإنسانية الريادية التي شهدها العالم خلال أكثر من عشر سنوات.

وتقضي الاتفاقية الخاصة بالذخائر العنقودية بحظر القنابل العنقودية، وتلزم الدول بمساعدة الضحايا، وإخلاء أراضيها من تلك الذخائر؛ وسوف تصبح الاتفاقية بمثابة قانون دولي ملزم للدول التي وقعت وصادقت عليها، ومن بينها إسبانيا واليابان والنيجر والمكسيك والمملكة المتحدة.

وقال ساورو سكاربيلي، المسؤول في فريق الحملات ضد الأسلحة في منظمة العفو الدولية "إن هذه المعاهدة هي خطوة حاسمة نحو حماية المدنيين، أثناء وبعد الصراعات المسلحة، من هذا السلاح القاسي والعشوائي".

وأضاف سكاربيلي قائلاً "كما هو الحال بالنسبة للمعاهدة التي تحظر الألغام الأرضية المضادة للأفراد الصادرة عام 1997، فإن هذه الاتفاقية هي بمثابة انتصار تاريخي لنشطاء المجتمع المدني في شتى أنحاء العالم، وتظهر استعداد الحكومات لوضع حد لما يكابده المدنيون من معاناة بسبب القنابل العنقودية".

يُذكر أن منظمة العفو الدولية والمئات من المنظمات غير الحكومية والناجين من انفجارات القنابل العنقودية العشوائية ظلوا يكافحون من أجل التحريم الكامل للذخائر العنقودية.

واعتمدت الاتفاقية في دبلن في 30 مايو/أيار 2008، وفتح باب التوقيع عليها أمام دول العالم في أوسلو في ديسمبر/كانون الأول 2008؛ وتحظر الاتفاقية استخدام وإنتاج وتخزين ونقل الذخائر العنقودية.

كما تدعو الاتفاقية إلى تدمير المخزون من هذه الذخائر العنقودية في غضون ثماني سنوات؛ وإزالتها من الأراضي الملوثة بها في غضون 10 سنوات؛ وتقديم المساعدة للناجين من انفجارات القنابل العنقودية، والمجتمعات المحلية المتضررة منها.

وحتى اليوم، وقعت 107 دولة على الاتفاقية، وصادقت عليها 37 دولة، ومن بينها دول سبق لها استخدام أو إنتاج الذخائر العنقودية، فضلاً عن دول متضررة من هذه الأسلحة.

وكانت آخر مرة استخدمت فيها الذخائر العنقودية على وجه اليقين في صراع مسلح رئيسي هي الصراع بين روسيا وجورجيا على إقليم أوسيتيا الجنوبية في أغسطس/آب 2008، حيث استخدمها كلا الطرفين مما أثار موجة من التنديد الدولي.

وخلال الأسابيع الأخيرة، قامت كل من مولدوفا والنرويج بتدمير آخر ما تبقى في ترسانتها من الذخائر العنقودية، لتلحقا بإسبانيا التي تخلصت من مخزونها من الذخائر العنقودية في العام الماضي.

وبدأت نحو 12 دولة في تدمير تلك الأسلحة، ومن بينها المملكة المتحدة التي كانت في السابق من أكبر الدول المستخدمة والمنتجة للذخائر العنقودية.

هذا، وقد حثت منظمة العفو الدولية جميع الحكومات على التوقيع على المعاهدة فوراً، إن لم تكن بعد في عداد الدول الموقعة عليها، مؤكدة بذلك التزامها بحماية المدنيين من الآثار المميتة للصراع المسلح.

موضوعات

نزاع مسلح 
جماعات مسلحة 
جرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب 
المعدات العسكرية والأمنية والشرطية 

حملات

Arms control and human rights 

@amnestyonline on twitter

أخبار

20 نوفمبر 2014

قالت منظمة العفو الدولية إنه يتعين على سلطات المملكة المتحدة أن تطلق تحقيقا طال انتظاره في دور إحدى الشركات البريطانية في واحدة من أسوأ حوادث إلقاء النفايات السامة في... Read more »

30 أكتوبر 2014

صرحت منظمة العفو الدولية اليوم بأنه يتعين أن تكون الذكرى الرابعة لمقتل زعيم محلي مجاهر برأيه في ولاية مارانها دعوة توقظ الحكومة البرازيلية لتعالج على وجه السرعة العنف... Read more »

12 نوفمبر 2014

قالت منظمة العفو الدولية لقد تهرب الشركة الكيميائية الأميركية العملاقة داو من المثول أمام العدالة مرة أخرى اليوم من خلال عدم الانصياع لاستدعاء المحكمة الهندية لها بشأن... Read more »

20 نوفمبر 2014

في تقرير جديد يصدر اليوم قالت منظمة العفو الدولية إن فشل المجتمع الدولي في التعامل مع العدد المتنامي للاجئين السوريين الذي يفرون إلى تركيا أدى إلى اندلاع أزمة غير مسبوقة... Read more »

20 نوفمبر 2014

في تقرير جديد يصدر اليوم قالت منظمة العفو الدولية إن فشل المجتمع الدولي في التعامل مع العدد المتنامي للاجئين السوريين الذي يفرون إلى تركيا أدى إلى اندلاع أزمة غير مسبوقة... Read more »