تقرير منظمة العفو الدولية لعام  2013
حالة حقوق الإنسان في العالم

22 مارس 2013

سلطان عمان يعفو عن النشطاء

سلطان عمان يعفو عن النشطاء
لم يكن ينبغي قط في المقام الأول سجن أشخاص يمارسون حقهم في حرية التعبير بطريقة سلمية

لم يكن ينبغي قط في المقام الأول سجن أشخاص يمارسون حقهم في حرية التعبير بطريقة سلمية

© AFP/Getty Images


إن عفو السلطان خطوة تستحق كل الترحيب، ونحن سعداء لأن عشرات من سجناء الرأي الذين كنا نشن الحملات من أجل قضاياهم قد عادوا إلى الحرية وتمكنوا من العودة إلى ذويهم وأصدقائهم
Source: 
فيليب لوثر مدير برنامج الشرق الأوسط و شمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية
التاريخ: 
Fri, 22/03/2013

صرحت منظمة العفو الدولية بأن قرار سلطان عمان بالعفو عن جميع النشطاء والكتاب المدانين العام الماضي في اتهامات بإهانة السلطان، وجرائم تقنية المعلومات أو المشاركة في احتجاجات غير مرخصة، ينبغي أن يكون الخطوة الأولى في التعامل مع قضية حرية التعبير في عمان.

وقد أصدر السلطان قابوس عفوه يوم الخميس وأمر بإطلاق سراح السجناء اليوم. والمعلومات التي تلقتها منظمة العفو الدولية تفيد أن كل المعتقلين في الاتهامات المذكورة قد أطلق سراحهم هذا الصباح.

وقال فيليب لوثر مدير برنامج الشرق الأوسط و شمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية:  " إن عفو السلطان خطوة تستحق كل الترحيب، ونحن سعداء لأن عشرات من سجناء الرأي الذين كنا نشن الحملات من أجل قضاياهم قد عادوا إلى الحرية وتمكنوا من العودة إلى ذويهم وأصدقائهم."

وواصل قوله: " رغم ذلك لم يكن ينبغي قط في المقام الأول سجن أشخاص يمارسون حقهم في حرية التعبير بطريقة سلمية أو محاكمتهم باتهامات تجرم حرية التعبير. يجب أن يكون هذا العفو حافزاً للسلطات العمانية لترفع القيود التي تفرضها القوانين الصارمة على حرية التعبير."

وتعتبر منظمة العفو الدولية كل من يعتقلون لمجرد ممارستهم السلمية لحقوقهم سجناء رأي وتطالب بإطلاق سراحهم فوراً ودون شرط وإسقاط الأحكام الصادرة ضدهم.  

وكان عشرات النشطاء العمانيين قد تلقوا أحكاما أو ينتظرون محاكمتهم عندما أصدر السلطان عفوه. وكانت المحاكمات قد بدأت عقب وقت قصير من القبض على العديد من الكتاب والنشطاء والمدونين خلال حملة لمداهمتهمم في عمان في نهاية مايو وبداية يونيو/ حزيران 2012.

وخلال هذا الوقت أصدر المدعي العام العماني عدداً من البيانات يهدد فيها باتخاذ اجراءات قانونية ضد أي شخص ينشر كتابات مسيئة في وسائل الإعلام أو في الإنترنت من شأنها تحفيز الأخرين للتحرك " بذريعة حرية التعبير عن الرأي"   

وقد اعترضت المحاكمات التي وصل  بعضها إلى المحكمة العليا تأجيلات متكررة. في فبراير/ شباط 2013 قام كثير من النشطاء المعتقلين بالإضراب عن الطعام لمدة أسبوع أو أسبوعين احتجاجاً على تأخير جلساتهم أمام المحكمة العليا. وانتهى الإضراب بعد إبلاغهم بأنه سوف يتم النظر في طعونهم.

وفي فبراير/ شباط  و مارس/آذار أيدت المحكمة العليا الأحكام ضد ثمانية أشخاص لكنها قبلت طعون ثمانية غيرهم وأمرت بإعادة المحاكمة.  وإلى جانب الحالات الست عشرة كانت محاكمة ما لا يقل عن 18 ناشطاً أخر مستمرة وقت صدور العفو. 

إن السلطات العمانية صاحبة تاريخ في تطبيق قيود صارمة على حرية التعبير والتجمهر. وكان المدونون والصحافيون مستهدفين قبل أحداث 2012 بعد انتقادهم للحكومة، ومن بينهم بعض الذين كانوا معتقلين.

موضوعات

نشطاء 
الاحتجاز 
حرية التعبير 
سجناء الرأي 

البلد

عُمان 

المنطقة

الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 

Follow #oman @amnestyonline on twitter

أخبار

18 سبتمبر 2014

إن الشرطة والجيش في نيجيريا تعذبان النساء والرجال والأطفال – وبعضهم بعمر 12 سنة– بشكل روتيني، ويستخدمان في ذلك  مجموعة واسعة من الأساليب، بما في ذلك الضرب وإطلاق... Read more »

11 أغسطس 2014

قالت منظمة العفو الدولية في تقرير جديد صدر اليوم إن أهالي آلاف المدنيين الأفغان الذين لقوا مصرعهم خلال عمليات القوات الأمريكية وقوات "حلف شمال الأطنطي" (الناتو) قد تُركوا دون... Read more »

23 سبتمبر 2014

كشفَ بحث جديد أجرته منظمة العفو الدولية ومؤسسة أوميغا للبحوث النقاب عن أن ازدهار تجارة أدوات التعذيب وصناعتها وتصديرها من قبل الشركات الصينية يؤجج انتهاكات حقوق الإنسان... Read more »

22 سبتمبر 2014

قالت منظمة العفو الدولية إنه يتعين على السلطات التركية أن تحرص على إبقاء منافذها الحدودية مع سوريا والعراق مفتوحة في وجه الفارين من النزاع وانتهاكات حقوق الإنسان في هذين... Read more »

22 سبتمبر 2014

قالت منظمة العفو الدولية إنه يتعين على السلطات التركية أن تحرص على إبقاء منافذها الحدودية مع سوريا والعراق مفتوحة في وجه الفارين من النزاع وانتهاكات حقوق الإنسان في هذين... Read more »