كندا
رئيسة الدولة
الملكة إليزابيث الثانية، ويمثلها الحاكم العام ديفيد جونستون
رئيس الحكومة
ستيفن هاربر
عقوبة الإعدام
ملغاة بالنسبة لجميع الجرائم
تعداد السكان
34.3 مليون نسمة
متوسط العمر المتوقع
81 سنة
معدل وفيات الأطفال دون الخامسة
6.1 لكل ألف

استمرت الانتهاكات المنظمة لحقوق السكان الأصليين. وأُحرز تقدم محدود في مجال التصدي لبواعث القلق بشأن انتهاكات حقوق الإنسان المرتبطة بمكافحة الإرهاب وعمليات حفظ الأمن.

حقوق السكان الأصليين

في مارس/آذار، رفضت «المحكمة الكندية لحقوق الإنسان» شكوى ضد التمييز زُعم فيها أن المبالغ التي تُنفقها الحكومة الاتحادية على حماية الأطفال في مجتمعات «الشعوب الأولى» أقل بكثير من تلك التي تقدمها حكومات الأقاليم في المجتمعات ذات الأغلبية من غير السكان الأصليين. وقضت المحكمة بأنه لا يمكن المقارنة بين الحكومة الاتحادية وحكومات الأقاليم لغايات الشكوى من التمييز. وفي نهاية العام لم يكن قد تم البت في دعوى الاستئناف.

في أبريل/نيسان تسربت كمية من النفط الخام تُقدر بنحو 4.5 مليون لتر من أحد خطوط الأنابيب إلى أراضي المنطقة التقليدية في لوبيكون كري بشمال ألبيرتو، وهو التسرب الأضخم في الإقليم منذ عام 1975. وفي أغسطس/آب، سمحت سلطات الإقليم باستئناف تشغيل خط الأنابيب بدون تشاور حقيقي مع جماعة لوبيكون. ولطالما أعربت الهيئات الدولية لحقوق الإنسان عن قلقها بشأن عدم احترام حقوق جماعة لوبيكون في أراضيها.

في أغسطس/آب خلص تدقيق اتحادي إلى نتيجة مفادها أن 39 بالمئة من أنظمة المياه في مجتمعات «الشعوب الأولى» تعاني من مثالب رئيسية، حيث يشكل 73 بالمئة من أنظمة مياه الشرب و 65 بالمئة من أنظمة المياه العادمة أخطاراً متوسطة أو مرتفعة على الصحة. وكانت دراسة حكومية أُجريت في وقت سابق قد ربطت تلف أنظمة المياه لدى «الشعوب الأولى» بعدم كفاية الموارد الحكومية.

في أكتوبر/تشرين الأول، عقدت «لجنة الدول الأمريكية لحقوق الإنسان» جلسة استماع لشكوى قدمتها «مجموعة معاهدة هول- كومينوم»، وزعمت فيها وقوع انتهاكات لحقوق السكان الأصليين في الأرض في جزيرة فانكوفر في إقليم كولومبيا البريطانية. وكان من المتوقع أن يصدر قرار اللجنة في عام 2012.

لم يتم إحراز تقدم كبير في تنفيذ نتائج «لجنة إيبرووش للتحقيق» التي أُنشئت للتحقيق في حادثة مقتل رجل أعزل من السكان الأصليين برصاص الشرطة في عام 1995 أثناء احتجاج نُظم في أونتاريو. إن الحوادث التي وقعت في مجتمع تينديناغا موهوك في أونتاريو في عام 2008، والتي وجَّهت فيها الشرطة فوهات بنادق ذات قوة كبيرة إلى المحتجين العزَّل والمارة، وعدم إجراء مراجعة محايدة لتلك الحوادث، أكدت على الحاجة الماسة لتنفيذ نتائج التحقيق التي توصلت إليها لجنة «إيبرووش».

وعقدت «لجنة الحقيقة والمصالحة» عدة جلسات خلال العام. وتتمتع هذه اللجنة بصلاحيات توثيق الانتهاكات التي ارتُكبت بحق «الشعوب الأولى»، وأطفال جماعتي ميتيس وإنويت، والأضرار الأوسع نطاقاً التي سبَّبها نظام المدارس الداخلية التاريخي في كندا، والتوعية بها.

أعلى الصفحة

حقوق المرأة

في يوليو/تموز صرح الوزير الاتحادي المسؤول عن وضع المرأة علناً بأن الحكومة لم تعتزم وضع خطة عمل وطنية للتصدي لمعدلات العنف المرتفعة التي تواجهها نساء السكان الأصليين.

ففي أكتوبر/تشرين الأول، فُتح تحقيق إقليمي بكولومبيا البريطانية في رد فعل الشرطة على حالات النساء المفقودات والقتيلات في فانكوفر، اللائي كان العديد منهن من السكان الأصليين. وقبل أن يبدأ التحقيق، انسحبت 17 منظمة من أصل 20 منظمة مُنحت صفة «متدخل»، وذلك بسبب بواعث قلقها بشأن النزاهة.

أعلى الصفحة

الأمن ومكافحة الإرهاب

في فبراير/شباط اختُتمت جلسات الاستماع التي عقدتها «لجنة شكاوى الشرطة العسكرية» فيما يتعلق ببواعث القلق من أن الجنود الكنديين سلًَّموا سجناء في أفغانستان إلى حجز السلطات الأفغانية على الرغم من وجود مخاطر جسيمة من احتمال تعرضهم للتعذيب. وبحلول نهاية العام، لم يكن تقرير اللجنة قد صدر.

في أكتوبر/تشرين الأول، نُشرت معلومات أشارت إلى أن ضباط «شرطة الخيالة الملكية الكندية» لم يكن لديهم معلومات حول ضلوع عبدالله المالكي في أنشطة إجرامية، ونظروا إليه على أنه مجرد «عربي جوَّال» في أكتوبر/تشرين الأول 2011، عندما أرسلوا معلومات إلى السلطات السورية ربطته بالإرهاب. وقد سُجن وعُذب في سوريا في الفترة بين مايو/أيار 2002 ومارس/آذار 2004. وخلص تحقيق علني في عام 2008 إلى أن إجراءات المسؤولين الكنديين في حالته وفي حالتي رجلين آخريْن، أسهمت في انتهاكات حقوق الإنسان التي تعرضوا لها. ولم تبادر الحكومة إلى تقديم اعتذار أو دفع تعويضات لهم. وبحلول نهاية عام 2011، لم يكن قد جرى البت في دعوى قانونية كان الرجال الثلاثة قد رفعوها في عام 2008.

وفي 1 نوفمبر/تشرين الثاني أصبح عمر خضر، وهو مواطن كندي قبضت عليه القوات الأمريكية في أفغانستان في عام 2002 عندما كان في الخامسة عشرة من العمر واحتجزته في خليج غوانتنامو منذ أكتوبر/تشرين الأول 2002، مؤهلاً لأن يُنقل إلى كندا لقضاء ما تبقى من مدة حكمه هناك. وكان قد حُكم عليه بالسجن مدة ثماني سنوات في أكتوبر/تشرين الأول 2010 على إثر اتفاق اعتراف بالذنب. وبحلول نهاية عام 2011، لم تكن الحكومة الكندية قد توصلت إلى قرار بشأن طلب نقله.

أعلى الصفحة

اللاجئون وطالبو اللجوء

في يونيو/حزيران، أعادت الحكومة العمل بقانون مقترح يعاقَب بموجبه طالبو اللجوء الذين يصلون إلى كندا بطريقة غير قانونية، من قبيل قيام مهربي البشر بترتيب إجراءات سفرهم بحراً ضمن مجموعات. وتشمل العقوبات المقترحة الاعتقال الإلزامي لفترات طويلة بدون مراجعة أسباب الاعتقال، وغير ذلك من التدابير التي تشكل انتهاكاً للمعايير الدولية.

أعلى الصفحة

الشرطة وقوات الأمن

في أبريل/نيسان استخدم أفراد «شرطة الخيالة الملكية الكندية» في برينس جورج بكولومبيا البريطانية، مسدسات الصعق الكهربائي ضد صبي في الحادية عشرة من العمر. وفي سبتمبر/أيلول أعلنت «شرطة الخيالة الملكية الكندية» أنه لن يتم اتخاذ إجراءات تأديبية بحق أفراد الشرطة المتورطين في الحادثة أو توجيه تهم إليهم.

في يونيو/حزيران، نشرت أجهزة شرطة تورنتو مراجعة داخلية لعملية حفظ الأمن في قمتي مجموعة الثماني ومجموعة العشرين في عام 2010، حيث قُبض على أكثر من 1000 شخص. وفي نهاية عام 2011، كانت المراجعة المدنية المستقلة التي أجراها مجلس جهاز شرطة تورنتو لبعض جوانب عملية حفظ الأمن، لا تزال مستمرة. وقد رفضت الحكومة الاتحادية وحكومات الأقاليم الدعوات إلى إجراء تحقيقات علنية.

أعلى الصفحة

العدالة الدولية

في أكتوبر/تشرين الأول، لم تقْدم الحكومة على اعتقال رئيس الولايات المتحدة السابق جورج دبليو بوش عندما سافر إلى كولومبيا البريطانية، على الرغم من توفر أدلة واضحة على مسؤوليته عن ارتكاب جرائم بموجب القانون الدولي، ومنها جريمة التعذيب.

أعلى الصفحة
World regions الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الأمريكيتان الأمريكيتان أفريقيا الأمريكتان

لتصفح تقرير البلد

آسيا والمحيط الهادئ

مع هبوب رياح التغيير من منطقة الشرق الأوسط وشمال ...

أوروبا وآسيا الوسطى

ذات صباح ربيعي في قرية صغيرة في صربيا، وصلت أكبر ...

إفريقيا

كان للحركات الشعبية في أنحاء شمال إفريقيا أصداؤها في بلدان إ ...

الأمريكيتان

ففي 11 أغسطس/آب 2011، أُطلقت 21 رصاصة على القاضية باترسيا أسي ...

الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

لقد كان عام 2011، بالنسبة لشعوب ودول منطقة ا ...

منظمة العفو الدولية على الشبكات الاجتماعية