ما هي هيئات المعاهدات؟

في عام 1948 اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان (الإعلان العالمي) بصفته معياراً مشتركاً للإنجاز بالنسبة لجميع الشعوب وجميع الدول. وفي وقت لاحق وضعت لجنة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان السابقة العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية والعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والثقافية، وذلك لوضع الحقوق المنصوص عليها في الإعلان العالمي في صيغة قانونية ملزمة.


وجاءت معاهدات دولية أخرى لحقوق الإنسان مكملة للشرعة الدولية. وتتعلق هذه المعاهدات بأنواع محددة من الانتهاكات أو بفئات معينة، من قبيل التمييز العنصري والتعذيب والتمييز ضد المرأة وحقوق الطفل والعمال المهاجرين وعائلاتهم والأشخاص ذوي الإعاقات.


ومن المتوقع أن تدخل حيز النفاذ قريباً معاهدة أخرى خاصة بحقوق الإنسان اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة مؤخراً، وهي الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري.


ويمكن الاطلاع على الصكوك الدولية الرئيسية لحقوق الإنسان في موقع مكتب المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان.

 

هيئات المعاهدات

تتولى لجان الخبراء المعروفة باسم "هيئات مراقبة المعاهدات" أو "هيئات المعاهدات" مهمة مراقبة تنفيذ المعاهدات الدولية الأساسية لحقوق الإنسان. وتتألف هيئات المعاهدات من أعضاء مستقلين ومحايدين تنتخبهم الدول الأطراف في المعاهدة ذات الصلة.
وثمة حالياً ثماني هيئات معاهدات:

  • لجنة مناهضة التعذيب
  • لجنة القضاء على التمييز ضد المرأة
  • لجنة القضاء على التمييز العنصري
  • لجنة حقوق الطفل
  • لجنة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية
  • اللجنة المعنية بحماية حقوق جميع العمال المهاجرين وأفراد عائلاتهم
  • لجنة حقوق الإنسان
  • اللجنة المعنية بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقات.

ومع أن اللجنة الفرعية الخاصة بمنع التعذيب لا تقوم بالوظائف نفسها التي تقوم بها هيئات المعاهدات الأخرى، فإنها تقوم بزيارات سرية إلى أماكن الاعتقال وبأنشطة أخرى منصوص عليها في البروتوكول الاختياري لاتفاقية مناهضة التعذيب. وثمة مجال للمنظمات غير الحكومية لتقديم معلومات قبل زيارة البلدان، ولاستخدام تقارير تلك الزيارات، إذا كانت علنية (بموافقة الدولة المعنية)، في عملها الدعوي.

كما تنص اتفاقية مناهضة الاختفاء القسري على إنشاء هيئة معاهدة بعد دخول هذه المعاهدة حيز النفاذ.

يمكن الاطلاع على مزيد من المعلومات حول كل من اللجان المذكورة آنفاً في الصفحة الخاصة بهيئات المعاهدات على موقع مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان على الانترنت.

 وظائف هيئات المعاهدات

إن جميع هيئات المعاهدات تتمتع بصلاحيات النظر في التقارير الأولية والدورية للدول فيما يتعلق بكيفية تنفيذها لأحكام الاتفاقية.

وتحتوي التقارير التي يتوجب على الدول الأطراف تقديمها على معلومات حول التدابير التشريعية والعملية التي تُتخذ لتنفيذ المعاهدة.


ويُنظر في التقارير من خلال إجراء حوار علني بين ممثلي الحكومة المعنية وأعضاء هيئة المعاهدة.

ويطرح خبراء هيئة المعاهدة مجموعة من الأسئلة بشأن القضايا ذات الاهتمام الخاص وحول الانتهاكات بموجب الاتفاقية، التي يجب أن ترد عليها الحكومة. ثم تقوم هيئة المعاهدة بصياغة ملاحظاتها الختامية الموجهة إلى الحكومة كتقييم جماعي للتقرير، حيث تذكر الجوانب الإيجابية كما العوامل والصعوبات التي تعيق تطبيق المعاهدة والمواضيع الرئيسية ذات الاهتمام والتوصيات.


ونظراً لأن النظر في التقارير يتم بشكل علني، فإن ملخصاً للمناقشات يُنشر في بيانات صحفية للأمم المتحدة. كما يتم تسجيل محاضر الدورات العلنية، ثم يتم توزيع المحاضر كسجل موجز للمناقشات. وتصدر الملاحظات الختامية أو التوصيات لهيئة المعاهدة بشكل منفصل، وكوثائق علنية كذلك.


وجميع هذه الوثائق متاحة في موقع مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان. ومع أنه لا توجد موارد لبث الاجتماعات العامة لهيئات المعاهدات على الشبكة الدولية، فإن ثمة ملفات سمعية للجلسات متوفرة لدى الأمانة العامة لهيئات المعاهدات.

للاطلاع على مزيد من المعلومات، أنظر موقع منظمة العفو الدولية على الانترنت فيما يتعلق بدور المنظمات غير الحكومية في النظر في تقارير الدول.


كما تستطيع معظم هيئات المعاهدات أن تنظر في الشكاوى الفردية إذا اعترفت الدولة الطرف باختصاص اللجنة للقيام بذلك. وسيدخل البروتوكول الاختياري للعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية الذي ينص على ذلك حيز النفاذ في يونيو/حزيران 2009. وقد أنشأ مجلس حقوق الإنسان مجموعة عمل مفتوحة للنظر في إمكانية وضع إجراءات للمراسلات الفردية بموجب اتفاقية حقوق الطفل.


وتُعتبر العملية التي تنظر هيئة المعاهدة بموجبها في الشكوى الفردية سرية إلى حين اتخاذ هيئة المعاهدة قراراً بشأن قبول تلك الحالة وحيثياتها. بعد ذلك تكون القرارات متاحة لدى الأمانة العامة لهيئة المعاهدة المعنية، وفي التقرير السنوي لهيئة المعاهدة وعلى موقع مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان على الانترنت.


للاطلاع على مزيد من المعلومات بشأن الشكاوى الفردية، أنظر موقع المكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان على الانترنت.


وبالإضافة إلى ذلك، فإن ثمة حالياً ثلاث هيئات معاهدات قادرة على إجراء تحقيقات سرية في مزاعم وقوع انتهاكات واسعة النطاق أو منهجية لهذه المعاهدات (اتفاقية مناهضة التعذيب، اتفاقية القضاء على التمييز ضد المرأة، واللجنة المعنية بحماية حقوق العمال المهاجرين وعائلاتهم). ولدى اتفاقية القضاء على التمييز ضد المرأة إنذار مبكر محدد/إجراء عاجل.


كما أنشأت لجنة حقوق الإنسان آلية للنظر العاجل في حالة وجود صعوبات خطيرة تعترض سبيل تنفيذ الاتفاقية في حالات قليلة نادرة.


وعلاوة على ذلك، فإن هيئات المعاهدات توضح القانون الدولي لحقوق الإنسان من خلال تقديم تعليقات عامة/توصيات.


اقرأ المزيد


الصكوك الدولية لحقوق الإنسان الصادرة عن مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان
صفحة هيئات المعاهدات الخاصة بمكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان
الصفحات القطرية الخاصة بمكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان
قاعدة بيانات هيئات المعاهدات الخاصة بمكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان
الفهرس العالمي لحقوق الإنسان.