Annual Report 2013
The state of the world's human rights

Press releases

13 September 2013

لا ينبغي لإيطاليا العفو عن عميل السي آي إيه السابق المتورط في تعذيب المستجوبين

صرحت منظمة العفو الدولية بأنه ينبغي على الرئيس الإيطالي غورغيو نابوليتانو أن يرفض التماس أحد العملاء السابقين لوكالة الاستخبارات الأمريكية (سي آي إيه) للعفو عنه لارتكابه جريمة في إيطاليا من خلال برنامج تشرف عليه الولايات المتحدة لإرسال معتقليها إلى دول أخرى بغية استجوابهم فيها

 

يوم الأربعاء، كتب روبرت سيلدون ليديالذي يعتقد أنه عاد إلى الولايات المتحدةإلى الرئيس الإيطالي طالباً منه العفو. وكانت محكمة إيطالية سبق لها إدانته غيابياً، وحكمت عليه بالسجن تسعة أعوام لدوره في اختطاف " أبو عمر" من ميلانو في 2003.

 

وفي هذا الصدد قالت جوليا هول الخبيرة في مناهضة الإرهاب بمنظمة العفو الدولية: " هذا شخص أقر باشتراكه في عملية اختطاف نتج عنها إرسال أحد الأشخاص إلى السجن في مصر، حيث تم تعذيبه. وقد فر روبرت سيلدون ليدي من العدالة عشر سنوات، وإن إخلاء سبيله الآن سوف يبعث برسالة خطيرة للغاية بأنه لا توجد محاسبة على الجرائم المفضية للاختفاء القسري أو التعذيب".   

 

وفي فبراير/ شباط 2003، اختطف عملاء الولايات المتحدة وإيطاليا الواعظ المصري " أبو عمر"، في ميلانو، في الوقت الذي كان روبرت سيلدون ليدي رئيساً لمحطة " سي آي إيه" في المدينة الإيطالية.

 

وكان أبو عمر قد نقل بشكل غير قانوني إلى القاهرة عبر ألمانيا، حيث أودع في الحبس بمعزل عن العالم الخارجي وورد أنه قد عذب أثناء احتجازه في مصر

كان روبرت سيلدون ليدي   واحداً من بين أكثر من عشرين مسؤولاً أمريكياُ وإيطاليا أدينوا بسبب الاختطاف، وتلقوا أطول الأحكام بالسجن

 

وطبقاً لتقارير الشرطة الإيطالية، فقد احتوت رسالة روبرت سيلدون ليدي إلى الرئيس نابوليتانو على إقرار باشتراكه في اختطاف " أبو عمر" بناء على أوامر من رؤسائه، وأضاف قائلاً : " أنا لا أرتدي زياً رسمياً، لكنني كنت جندياً وكنت متمتعاً بالحصانة." 

 

كما ذكر أن أعماله كانت " تفحص من قبل أكبر المسؤولين"، الذين أفادوه بأنها متوافقة مع القوانين الدولية والأمريكية والإيطالية.

 

وقد اعتقل عميل سي آي إيه في بنما في شهر يوليو/ تموز من العام الحالي. وطالبت منظمة العفو الدولية بتسليمه إلى إيطاليا ليمثل أمام العدالة. وعوضاً عن ذلك، أعيد إلى الولايات المتحدة.

 

وقالت جوليا هول معقبة على ذلك: " إن السلطات الأمريكية تعترض عمداً وبصفة متكررة أي جهد يبذل لمحاسبة أي شخص على انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبت أثناء عمليات سي آي إيه الخاصة بإرسال من اعتقلتهم أمريكا إلى بلاد أخرى ليتم استجوابهم فيها وأثناء عمليات الاعتقال السرية. ويجب أن يسلم إلى إيطاليا كل من تورط في استجواب " أبو عمر" بمن فيهم روبرت سيلدون ليدي". 

 

وفي وقت سابق من العام الحالي، أصدر الرئيس نابوليتانو عفواً عن جوزيف رومانو، الضابط بالقوات الجوية الأمريكية، ودوره في اختطاف " أبو عمر". وقد استنكرت منظمة العفو الدولية هذه الخطوة مجاملة للحكومة الأمريكية سوف تمهد الطريق للإفلات من العقاب.

 

إن التعذيب والإخفاء القسري جرائم بموجب القانون الدولي وجميع الدول ملزمة بالتحقيق فيها، وإذا كان ثمة دليل كاف ومقبول، فعليها أن تقاضي أولئك المسؤولين عن هذه الجرائم. 

AI Index: PRE01/465/2013
Region Europe And Central Asia
Country Italy
For further information, contact International Press Office »

International Press Office

Phone : +44 (0) 20 7413 5566
9:30 - 17:00 GMT Monday-Friday
Phone : +44 (0) 777 847 2126
Line open 24 hours a day
Fax : +44 (0) 20 7413 5835
International Press Office
Peter Benenson House
1 Easton Street
London
WC1X 0DW
UK
Follow International Press Office on Twitter
@amnestypress