05 January 2009
المعتقلون في حجز الولايات المتحدة الأمريكية سيصبحون عرضة للخطر في حالة نقلهم إلى الحجز العراقي

US Secretary of State, Condoleezza Rice, with Iraqi Prime Minister Nouri al-Maliki, Baghdad, Iraqإن الاتفاقية التي وُقعت بين رئيس الولايات المتحدة ورئيس وزراء العراق في 14 ديسمبر/كانون الأول 2008 تفتح الطريق لنقل آلاف المعتقلين العراقيين من حجز الولايات المتحدة إلى الحجز العراقي.

في 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2008، صدَّق البرلمان العراقي على "اتفاقية وضع القوات" (صوفا)، التي دخلت حيز النفاذ في 31 ديسمبر/كانون الأول 2008 بعد أشهر من المفاوضات. وهي تمهد الطريق، من بين أمور أخرى، إلى انسحاب القوات الأمريكية من العراق بحلول نهاية عام 2011.

ووفقاً لمعلومات وردت مؤخراً، فإن الجيش الأمريكي سيبدأ نقل المعتقلين إلى حوزة السلطات العراقية في 1 فبراير/شباط 2009. ويساور منظمة العفو الدولية القلق من أن اتفاقية وضع القوات لا توفر أية ضمانات للسجناء الذين يُنقلون إلى الحجز العراقي.

وتحتجز القوات الأمريكية حالياً نحو 15,500 معتقل في العراق في ثلاثة مراكز اعتقال رئيسية، أكبرها معسكر بوكا في جنوب العراق بالقرب من الحدود مع الكويت. ومعظم هؤلاء محتجزون من دون تهمة أو محاكمة، وبعضهم محتجز منذ أكثر من خمس سنوات.

ومن بين المعتقلين مسؤولون في حزب البعث ومسؤولون أمنيون وعسكريون سابقون ممن يمكن أن يكونوا عرضة للخطر بشكل خاص، ومنهم علي حسن المجيد وسلطان هاشم أحمد الطائي وحسين رشيد التكريتي وعبد الغني عبد الغفور. وجميع هؤلاء محكوم عليهم بالإعدام بتهمة ارتكاب جرائم بينها جرائم الإبادة الجماعية وجرائم ضد الإنسانية، ومن المرجح أن يواجهوا الإعدام في حالة تسليمهم إلى السلطات العراقية.

كما تحتجز السلطات العراقية آلاف الأشخاص، العديد منهم محتجزون من دون تهمة أو محاكمة، وغالباً في أوضاع مزرية ومن دون السماح لهم بالاتصال بمحاميين. وقد صدرت أحكام بالإعدام بحق أشخاص إثر محاكمات لم تفِ بالمعايير الدولية للمحاكمات العادلة. ويتعرض المشتبه فيهم سياسياً وأمنياً، بصورة اعتيادية، للتعذيب أو إساءة المعاملة في السجون ومراكز الاعتقال التي تسيطر عليها السلطات العراقية.

 
بادر بالتحرك                                                                                           

 

 

 

Picture: ©APGraphicsBank

455
Actions taken

Take Action

Appeal for Action

Take Action

توفير الحماية للمعتقلين في حجز الولايات المتحدة في العراق

معالي وزيرة الخارجية،
تحية طيبة وبعد ...
أود أن أعرب عن قلقي من أن آلاف المعتقلين في حجز الولايات المتحدة في العراق سيُنقلون إلى حوزة السلطات العراقية، وأن اتفاقية وضع القوات الموقعة من قبل الرئيس جورج دبليو بوش ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي لا توفر أية ضمانات للسجناء الذين يُنقلون إلى الحجز العراقي. وإنني أشعر أن العديد منهم سيكونون عرضة للتعذيب أو الحكم بالإعدام أو حتى الإعدام.
إنني أحثكم على ضمان عدم نقل أي سجين إلى الحجز العراقي إذا كان سيواجه التعذيب أو حكم الإعدام.

Sign your name

Comment

To contribute comments on the Activism Center you must be signed in. Be the first to comment

Register now for your Activism profile on amnesty.org

The profile enables you to...

  • Comment and engage with a wide range of human rights debates, activism, stories and blogs
  • Control your anonymity and privacy settings
  • Ensure your voice contributes to our campaigns
  • Record and share your activity
  • Timely on and offline activism opportunities and news alerts
  • Twitter and Facebook integration coming soon


Why wait? Human rights is nothing without you    Register now »
663,122
Total Actions taken
by people like you